الحدثالوطني

بريد الجزائر يعلن عن مواقيت عمل مكاتبه خلال أزمة كورونا

حددت مؤسسة بريد الجزائر مواقيت عمل مكاتبها خلال فترة الحجر الصحي الخاص بكورونا،

إضافة إلى إتخذها جملة من التدابير على مستوى مكاتبها من أجل ضمان استمرارية الخدمة، وحماية مستخدميها وزبائنها من تفشي فيروس كورونا، وتحديد أوقات .

وحسب بيان بريد الجزائر أن الإجراءات المتخدة جاءت تنفيذا لقرارات رئيس الجمهورية، ويتعلق الأمر بما يلي:

الحرص على ضمان استمرارية الخدمات البريدية والمالية للمؤسسة، والتي تعتبر من المرافق العمومية الحيوية.

وهذا مع ضمان توفر السيولة باستمرار على مستوى مكاتب البريد والموزعات الآلية.

وفي ذات السياق اعلت بريد الجزائر تنصيب خلية على مستوى المديرية العامة لبريد الجزائر، مكلفة بالمتابعة اليومية لتوفر السيولة على مستوى كل مكاتب البريد عبر الوطن.

ودعت بريد الجزائر المواطنين إلى الاطمئنان وعدم التدافع نحو مكاتب البريد.

كما أنه تم تكييف ساعات عمل مكاتب البريد مع هذا الظرف الاستثنائي كما يلي:

تشتغل كل مكاتب البريد، بصفة مستمرة، حسب النظام التالي:

أيام السبت إلى الأربعاء: من الساعة 08:00 إلى غاية الساعة 14:00،

بينما يوم الخميس: من الساعة 08:00 إلى غاية الساعة 12:00.

ومن جهة أخرى، سيتم السهر على تزويد الموزعات الآلية بالسيولة اللازمة، وضمان اشتغالها 24سا /24، 7 أيام/7.

تخصيص الأولوية القصوى لعمليات الاطلاع على الرصيد وسحب الأموال، بمختلف الصيغ، في مكاتب البريد.

وتأجيل العمليات البريدية الأخرى، مع استمرار توزيع الصكوك البريدية، البطاقة الذهبية والرمز السري المتعلق بها.

وبادرت بريد الجزائر بجملة من الإجراءات، في إطار الوقاية من انتشار الوباء، نذكر منها:

“التوكيل الاستثنائي”، الموجهة خاصة للمتقاعدين والمسنين، وهم الأكثر عرضة للإصابة بهذا الفيروس، حيث يمكنهم سحب معاشاتهم عن طريق الوكالة، ودون التنقل لمكتب البريد.

التطهير الدائم والمستمر لمكاتب البريد والشبابيك الآلية (GAB) وكذا السيولة النقدية،

تحسيس المواطنين بعدم التوجه إلى مكاتب البريد إلا في حالة الضرورة القصوى، مع ضرورة احترام تعليمات الوقاية، خاصة: -عدم التوافد دفعة واحدة إلى مكاتب البريد، -ترك مسافة الأمان اثناء الانتظار، -تطهير الأيادي قبل وبعد كل معاملة…الخ

التشجيع على استخدام الشبابيك الآلية (GAB) لبريد الجزائر، أو تلك الخاصة بالبنوك، في إطار عمليات التشغيل البيني النقدية، بين بريد الجزائر والمؤسسات البنكية العمومية والخاصة.

التشجيع على الدفع باستعمال أجهزة الدفع الالكتروني (TPE) لبريد الجزائر، وعدم تداول السيولة، ويمكن أيضا استغلال أجهزة الدفع الخاصة بالبنوك.

التشجيع على استعمال واستغلال الخدمات المتوفر عن بعد، عبر تطبيق بريدي موب، وعبر المواقع الالكترونية: E-ccp، بريدي ويب، وبوابات الدفع الالكتروني

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق