أخبار العالم

الامارات تدعم ماري لوبان ماليا للوصول لقصر الايليزي

فجر الموقع الإخباري الفرنسي “ميديا بارت” فضيحة من العيار الثقيل بكشفه لدعم إماراتي لحزب الجبهة الوطنية الفرنسية، التي تقودها مارين لوبان.

وقال الموقع “أُنقذ حزب التجمع الوطني أو الجبهة الوطنية، الذي يمر بصعوبة مالية كبرى بعد انتخابات سنة 2017،

من خلال قرض بقيمة ثمانية ملايين يورو مُقدم من قبل لوران فوشر،

وهو رجل أعمال فرنسي متمركز في أفريقيا ومقرب من كلود غيان.

وقد حُول هذا المبلغ عبر بنك موجود في الإمارات العربية المتحدة”،

بينما لا تزال الأسئلة مطروحة بخصوص مصدر هذه الأموال.

وأضاف نفس المصدر، أن هذا القرض وصل في اللحظات الأخيرة

إلى خزائن التجمع الوطني في نهاية شهر جوان 2017،

قبل أسبوع من إيداع حساب حملة مارين لوبان الرئاسية.

وقد مكّن مبلغ الثمانية ملايين يورو المرشحة من تجنب الاضطرار لتقديم حسابات مُفلسة،

وهو ما يعني عدم صلوحيتها، ولا سيما عدم سداد نفقات الحملة الانتخابية.

وفقا للمعلومات التي تحصل عليها موقع “ميديا بارت”، قُدم المبلغ من طرف لوران فوشر، وهو رجل أعمال فرنسي معروف جدا في إفريقيا، بناء على عقد إقراض موقّع في بانغي (جمهورية إفريقيا الوسطى)، وعلى أموال لم يتم تحديد مصدرها بشكل واضح. وقد دُفعت هذه الأموال من قبل شركة المالية “نور كابيتال” الإماراتية، تحت إشراف أحد مسؤوليها وهو الفرنسي السويسري، أوليفييه كوريول، الذي ظهر اسمه في العديد من التحقيقات الجنائية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق