الحدثالوطني

إلغاء جميع الفحوصات والعمليات الجراحية في المستشفيات بسبب فيروس كورونا

أقرت وزارة الصحة جملة من التغييرات فيما يتعلق بتوفير خدمات الرعاية الصحية المعتادة على خلفية التطور السريع والراهن لفيروس كورونا “كوفيد ـ 19”،

حيث تقرر تعليق جميع الفحوصات والمواعيد الطبية والعمليات الجراحية على مستوى المؤسسات الاستشفائية عبر الوطن.

حيث أعلنت المؤسسات الاستشفائية عبر الوطن، خاصة الولايات التي سجلت فيها حالات مؤكدة لفيروس كورونا،

عبر إعلانات نشرتها للمواطنين عن إلغاء جميع الفحوصات والمواعيد الطبية والعمليات الجراحية غير المستعجلة،

في ظل التطور السريع للفيروس وانتشاره عبر أكثر من 17 ولاية عبر الوطن.

وأكدت المؤسسات الاستشفائية في تعليمات لها أنه نظرا للظروف التى تمر بها البلاد وحرصا على صحة جميع العاملين والمرضى بالمستشفيات والمؤسسات الاستشفائية،

فقد تقرر إلغاء الفحوصات المتخصصة والمواعيد الطبية والعمليات الجراحية المبرمجة بإستثناء الحالات المستعجلة إلى إشعار آخر، حتى يتم تركيز الجهود على مواجهة انتشار الفيروس.

ويأتي هذا القرار بعد أن تم في وقت سابق إلغاء زيارة المرضى مع تحديد مرافق واحد فقط مع المرضى المتواجدين بالمستشفيات،

والاكتفاء بالتواصل الهاتفي للاطمئنان على المرضى، كإجراء احترازي للتصدي للفيروس ومنع انتشار العدوى.

كما ناشدت هذه الأخيرة عائلات المرضى وذويهم التعاون مع العاملين بالمؤسسات الصحية في تنفيذ القرار للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد،

وتكريس جميع الجهود من أجل السيطرة على انتشاره تنفيذا لتوجيهات وزارة الصحة ومجلس الوزراء للحد من التجمعات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق